أمنية تجدد شراكتها مع بنك الملابس وتستأنف دعمها للفئات الأقل حظاً للعام الرابع على التوالي

Clothing Box

عمّان*** شباط 2021 تحت مظلة "أمنية الخير"، المظلة الرئيسية لبرامج المسؤولية الاجتماعية للشركة، أعلنت أمنية عن تجديد شراكتها وللسنة الرابعة على التوالي مع بنك الملابس، أحد إدارات الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية (JHCO) والتي تهدف لإحداث التغيير الإيجابي والتعاون مع مؤسسات وطنية معنيّة بهذه الرسالة النبيلة.

 

وبموجب هذه الاتفاقية التي تستمر لمدة عام، ستقوم أمنية بوضع صندوق لجمع التبرعات العينية في مقرها الرئيسي في الشميساني، ليتم جمع الملابس والأحذية والألعاب المُتبرع بها من قبل موظفي الشركة وعملائها والفائضة عن حاجتهم، لصالح منتفعي بنك الملابس الذي سيقوم بدوره بجمعها وفرزها وعرضها بالصالة الخاصة به بمنطقة المحطة لتوزع على الأسر المحتاجة.

 

وأشادت رئيسة دائرة الاتصال في شركة أمنية، وجيهة الحسيني بالجهود التي تبذلها الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية ومؤسساتها التابعة، وعلى رأسها بنك الملابس لتحريك الفعاليات الخيرية التطوعية والتعاون معها بهدف ترسيخ معاني الخير والتكافل والعمل التطوعي، مشيرةً إلى دور الهيئة في إيجاد فرص الحياة الكريمة للفئات المحتاجة والأقل حظاً في المجتمع.

 

وأكدت الحسيني، أن الدعم الذي تقدمه أمنية للهيئة يأتي في إطار مسؤوليتها الاجتماعية وواجبها الإنساني والمجتمعي تجاه هذه المؤسسات الوطنية، التي لها بصمات واضحة في إحداث تغيير وفرق واضح في حياة المستفيدين منها، مؤكدةً على أن الشراكة بين أمنية وبنك الملابس تمثلت خلال الأعوام الماضية في عدد من الفعاليات التطوعية التي قام بها فريق أمنية للشباب، ومشددةً على إيمان أمنية بأن العطاء والتكافل بين أفراد المجتمع ومؤسساته يتجاوز مفهوم الدعم المادي والتبرعات النقدية.

 

من جانبها، أثّنت مدير عام بنك الملابس، روان مساعده، على الدور المجتمعي الريادي الذي تلعبه أمنية من خلال دعمها لمؤسسات ومنظمات اجتماعية وإنسانية، في تحقيق الأهداف والغايات التي قامت لأجلها، مشيرة إلى أن تجديد الشراكة وللسنة الرابعة على التوالي دليل على القيمة المضافة العالية المتحققة لبنك الملابس وللفئات المستفيدة خصوصاً المحتاجين والأقل حظاً في المجتمع.

 

والجدير بالذكر، أن بنك الملابس هو أحد إدارات الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية أطلق عام 2013 ويهدف لتوفير الملابس الملائمة للأسر الاردنية العفيفة المسجلة لدى صندوق المعونة الوطنية على مدار العام، ومن خلال صالة عرض للملابس تمنح متعة التسوق دون أي مقابل.